مــؤسســة آل الشريف الهندي الخيرية
للدراساتوالبحوث الإسلامية والوطنية

أنشئ الموقع 5 مارس 2005م

 
 
 
 
روابط فرعية

شعارات البيت

"وحات الله آ فقرا.. شيخنا نبينا.. شيخنا نبينا"

الشريف قطب القرآن 

"إن الشريف و ما ملكت يداه ملك لأمته"

الشريف العارف بالله 

Alsharif Yusuf

الشريف يوسف الهندي

(العارف بالله)

 

"حزبنا الوطن مصغرا.. و الوطن حزبنا مكبرا"

الشريف المناضل الشهيد

Alshareef Hussien

الشريف حسين الهندي

 

الشريف السياسي الأديب

Alhindi Zain

الشريف زين العابدين الهندي

بسم الله الرحمن الرحيم

والصلاة والسلام على نبينا وآله وصحبه

وقل اعملوا فسيرى الله عملكم ورسوله والمؤمنون”

سورة التوبة - آية 105

أهلا بكم وسهلا في موقعنا . .

يسعى هذا الموقع للتعريف بخدمات بيت آل الشريف الهندي للدين والوطن في السودان ، ويقوم لهذا العمل تبيانا للحقائق والمعلومات الخاصة بآل هذا البيت .. رسالتهم واهدافهم ، تاريخهم وتراثهم ، فكرهم وثقافتهم في علمهم وعملهم ، بمؤسساتهم المدرسية(الفكرية منها والعملية) الثلاثة: القرآنية؛ فالدعوة والإرشاد؛ ثم السياسية- الوطنية.. وفي التعريف بمكتبتهم؛ ومؤلفات (العلماء) المعلمين المربين الاجداد   منهم؛ قبل الآباء (الخلفاء) الشيوخ المرشدين؛ او إخوانهم (الزعماء) الوطنيين اصحاب السياسة القومية؛

ظلت هذه الحقائق والمعلومات عصورا غير معروفة للغالبية العظمى  في المجتمع السوداني، ناهيك عن اجياله الصاعدة، دعك من المجتمعات الاخرى ..

 ويأمل الموقع - في زمن الانترنت والبث الفضائي وثورة المعلومات - أن تنعكس عليه للناس داخل السودان وخارجه الصورة الحقيقية لهذا البيت، أملا في حضور إعلامي لازم للتعريف  به.. وقد حان الوقت لسد الغياب اوالنقص الإعلامي، وفي أوسع وأسرع وسائله الحديثة: الشبكة الدولية للمعلومات او الإنترنت ..

مرحبا بكم.. وحبابكم ألف ياكرام.. مع "القومة ليك يا وطني"13! ولكم طيها تحيات "بلادي أنا"12؛  و"انا سوداني انا"11.. من اغاني واناشيد وطنَّا الحبيب.. "بلدي يا حبوب"10.. لله درُّه وعزه ومجده. 

Alhindi Abualhairan

أبو الحيران/ الهندي

 

أبو الحيران/ الهندي عمر الشريف الهندي..

 الأمين العام الخادم الحافظ لتراث آل الشريف الهندي وناشره ..
مؤسس الموقع ..
بمباركة وتحت رعاية من عمه الراحل الشريف زين العابدين الهندي.. رحمه الله .

 

أنت الزائر رقم

والقومة ليك يا وطني

بلاغا من الله ورسالاته

تنزيل من رب العالمين

وبيتنا في خدمة. .